مصر

اجراء عمليه جراحيه نادره فى مستشفى الزقازيق

كتب ..نادر بدر
أجرى الدكتور أحمد حاكم سليمان، استشاري جراحات الأوعية الدموية في ألمانيا، عملية نادرة بالأشعة التداخلية لعلاج تمدد بالشريان الأورطي لأحد المرضى بمستشفى الزقازيق الجامعي.

وشملت العملية تركيب دعامة بالأشعة دون اللجوء للجراحة التقليدية أو فتح جسد المريض، وذلك بمعاونة فريق مشترك بين قسمي الأشعة وجراحة الأوعية الدموية.
وقال الدكتور إبراهيم لبدة، رئيس قسم الأشعة بمستشفى الزقازيق الجامعي، إن العملية تُعد امتداد للنجاحات والتطوير المستمر الذي يشهده قسم الأشعة في الآونة الأخيرة، منوهًا إلى أن وحدة الأشعة التداخلية تتم بها كل التقنيات التي تجري بمثيلاتها في جامعات كبيرة داخل وخارج مصر، فيما يأتي هذا التعاون ليصب في مصلحة المريض بالأساس.

وأوضح الدكتور أيمن سالم، رئيس قسم جراحة الأوعية الدموية بالمستشفى، أن تلك العملية “النادرة” تمت بكفاءة عالية في مستشفيات الجامعة، حيث تُعد الحالة الثالثة التي تتم في مستشفيات الجامعة خلال السنوات الأخيرة وفي ذات الوقت أول حالة تتم بدون اللجوء للجراحة التقليدية، ما يُقلل من فترة مكوث المريض بالمستشفى وكذلك نسبة حدوث أي مضاعفات.

كما شدد الدكتور أحمد عوض بيصار، أستاذ الأشعة التداخلية بجامعة الزقازيق، على أن تخصص الأشعة التداخلية يعتبر من أحدث تخصصات الطب وأكثرها تطورًا، وأن مستشفيات الجامعة تستهدف وتُجري عمليات غير تقليدية لعلاج أمراض عديدة مثل أورام الكبد والآلام المختلفة ونزيف الدماغ، فضلًا عن وجود أول فريق علمي في مصر بالتعاون مع قسم جراحة الأوعية الدموية لعلاج تشوهات الأوردة والشرايين.

يذكر أن الدكتور أحمد حاكم سليمان من خريجي جامعة الزقازيق، وأحد أهم جراحي الأوعية الدموية في ألمانيا، حيث يقوم بزيارات عديدة متطوعًا لإجراء جراحات مُعقدة وتدريب فرق العمل في تلك العمليات، فيما ضم فريق العمل للعملية إلى جانبه، الدكتور أيمن سالم، والدكتور محمد عفت، والدكتور أحمد عوض بيصار، والدكتور محمود سالم، والدكتور أحمد جمعة، والدكتور عمر خشبة

(adsbygoogle = window.adsby || []).push({});
الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق