مقالات

افلاس تركيا دفعها ان تكون لص يسطو على ثروات الوطن العربى

كتب .. المستشار عمرو محمد احمد ( المستشار المالى و الاقتصادى)
يداً تبنى ويداً تحمل السلاح هو شعار اطلقه الرئيس السيسى عندما تولى القيادة من وحى الضمير الوطنى و هو يعى تماما قدرة وقيمة مصر وشعبها العظيم على التحدى و الانجاز ومسئولية مصر الاقليمية لحماية مقدرات الوطن العربى ومنطقة الشرق الاوسط من تجار الدم و الدين و الدول الداعمة لهم هم ينتحرون الان من اجل البقاء انهيار الاقتصاد التركى على المحك قوة مصر زلزال فى قلوبهم افقدهم الوعى و الادراك و تاتى قرارات مجلس النواب التركى بارسال قوات لدعم الارهاب فى دولة ليبيا الشقيقه وتكون رسالة قوية للشعب اليبى للالتفاف حول الجيش الوطنى بقيادة حفتر واننا على يقين ان ارسال قوات من تركيا الى ليبيا هو انتحار لنظام فاشل 0
من الناحية العسكرية المسافة بين تركيا وليبيا 2186 كيلو متر ويوجد بينهم دولتى قبرص و اليونان و ان الدعم و اللوجستيات تكاد تكون منعدمة بالاضافة الى اتفاقية الدفاع المشترك بين قبرص و اليونان و مصر 0
اما من الناحية السياسية و نقولها صراحتا ان امن دول الجوار من امن مصر وجارى العمل الان لتحضير مسرح العمليات لدحر قوى الشر و العدوان ادانة الجامعة العربية و ادانة الاتحاد الافريقى و ادانة الاتحاد الاروبى وادانة الامم المتحدة و التشاور مع الدول الكبرى وماتملكه مصر من مقومات ونفوذ يجعلها صاحبة القرار0
اما من الناحية الاقتصادية لا تتحمل تركيا وحدها العبئ الاقتصادى هى دائما مدعومة ماديا من النظام القطرى و الحاله الاقتصادية طبقا لتقرير صندوق النقد الدولى و المؤسسات التابعة له تاكد ان الاقتصاد التركى على وشك الانهيار و هو ما يعبر عنه الواقع فى وحدة النقد التركى ليرا امام الدولار و جميع وحدة النقود العالمية بما يعادل 6 اضعاف القيمة اما بالنسبة للتصنيف الائتمانى هو شديد الخطورة و هروب الاستثمارات من تركيا بالاضافة الى الى ان الشركات الداعمة للنظام التركى على وشك الافلاس نتيجة الديون قصيرة الاجل وجب سدادها وعن حال النظام القطرى و الحصار الاقتصادى بالاضافة الى ان المعارضة التركية كشفت المستور عن صفقات تمت لتمويل الارهاب و ضياع مقدرات الدولة التركية و الديون القصيرة الاجل لسد فجوة عجز فى الموازنة التركية قد تصل مجملها مايقرب من 486 مليار دولار وهذا الرقم نتيجة سياسات يدفع ثمنها الان الشعب التركى لاتستطيع قطر تمويل عجز الموازنة التركية التى تنفق على 81 مليون مواطن تركى يعنى افلاس تركيا دفعها ان تكون لص يسطو على ثروات الوطن العربى
حفظ الله مصر وقائدها وشعبها العظيم

(adsbygoogle = window.adsby || []).push({});
الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق