مقالات

التعليم في مصر و ثوبه الجديد بقلم الدكتورة سحر شوشان

ان المشاهد لتطور العمليه التعليميه في مصر يجد ان هناك تطور فعلي في مصر من حيث محتوي المنهج والتدريب المستمر للمعلمين والتحرر حتي واو كان جزء منه لا يسير بالسرعه المطلوبه ولكنه تحرر من البيروقراطيه والروتين نحن في مصر نحرر التعليم من نظام سابق استمر اكثر من ثلاثين عاما كان لا يهتم بتطوير المناهج ولعل انشاء خمس جامعات في مصر في المدن الجيده طفره جديده في تطوير التعليم الجامعي وما قبل الجامعي ولعل هذا ما ظهر عندما اكد الرءيس عبد الفتاح السيسي علي اعاده هيكله منظومه البحث العلمي في مصر والملاحظ ان
القبول في الجامعات المصريه قد نفذ في المرحله الاولي وهذا يقبت ان التطوير في مرحله التعليم ما قبل الجامعي مستمره كل تطوير لابد ان يجد من يعارضه ولكن لابد ان نستمر وانا كخبيره تربويه احلل المناهج الدراسيه وابحث في تطوير التعليم اجد اننا اخذنا خطوات هامه في تاريخ التعليم في مصر قد لا نشعر به الان ولكن هذا التطور سوف يظهر خلال السنوات القادمه ولعل اهم خطوه يجب ان اشيد بها هي الاهتمام بالانشطه التعليميه والطفل المصري وادخال نظم تعليميه جديده وبنك المعلومات والتابلت والانترنت وتقسيم المناهج علي فترات زمنيه كلها خطوات تربويه مدروسه وناحجه كلنا كمصريين ننتظر ونترقب تطوير التعليم خاصه اننا في عام ٢٠١٩ عام التعليم في مصر نعم حققنا خطوات لتطوير التعليم وننتظر المذيد من اجل مصر لان التعليم هو الحل لجميع المشكلات السلوكيه والاخلاقيه وعليه اصبحنا نراقب بل وننتظر نتيجه التطوير لتحيا مصر بنا وبالاجيال القادمه وتحقيق التطوير المنتظر

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق