فن وثقافة

“السارة” في لندن لإحياء سهرة غنائية بطابع إفريقى

الخرطوم  كل العرب

تستعد المطربة السودانية السارة، لإحياء سهرة غنائية بطابع يطغى عليه موسيقى القارة السمراء والإيقاعات الأفريكان، في العاصمة البريطانية لندن، وذلك في تمام السابعة مساء الجمعة المقبل.

وتأتي هذه الحفلة ضمن موسم ليالي أكتوبر الغنائية، التي تقدمها مؤسسة “Marsm”، المبتنية لتصدير روح الموسيقى العربية البديلة للجمهور البريطاني، عبر تقديم سلسلة حفلات لأشهر التجارب والأصوات في مجال الموسيقى البديلة بالعالم العربي، منها الجزائرية سعاد ماسي، والموسيقار اللبناني مارسيل خليفة، والمطرب الفلسطيني عمر كمال، والفرقة المصرية كايروكي.

عتبر السارة، رسول التراث السوداني والأفريقي في ربوع العالم الغربي، انطلقت من

محل ميلادها بالخرطوم إلى مقر إقامتها في أمريكا، حيث تخصصت في دراسة

الموسيقى، وبدأت مشروعها الغنائي الخاص، وأطلقت ألبومها الأول “الجوال” منذ 4

سنوات، وشاركت في مشروع النيل، الذي جمع موسيقى دول حوض النيل الـ11 في

مشروع واحد، ومن ثم جسدت شغفها بالمزيكا الشرق أفريقية بمشروع “النوبة تونز”،

وحققت مع الفرقة نجاحًا عالميًّا بألبوم “طمي” بعده بسنة، حتى أطلقت ألبوم الفريق

الثاني “المنارة” منذ 3 سنوات، وأطلت مؤخرًا بأجدد أغانيها “من أنا”.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق