فن وثقافة

الشاعرة سحـر النحاس تكتب : “دمعة حنين”

بعد الفـــــراق

بعـــــد السنين

كنــت فـاكره خلاص

جــــــوايا ليك مــــــــات الحنين

لما سمعت صوتك تانى فى ودانى

خرس الكلام

ومات على لسانى

كان نفسى ابوح لك بحاجات كتير

كنت عايزه …… أبكى أصرخ انفجر ….

لكن دموعى ….. حاشها جوايا الأنين

وعـــزه فى النفس تأبى تشــعرك

أنى مازلت لـك أسير

صدق

أن عمرك محتشوف فى عينى دمعة حنين

صدق أن عمر لسانى ما حينطق لك بشوق

مهما طالت من سنين

فاكر أنى فى يوم راح أريحك

يعنى أبوح لك باشتياقى باحتياجى لحضن منك

ولا للمسه من أيدك

لو حاموت

لوحموت يوماتى ألف مره فى بعدى عنك

مش حتلمح دمعه واحدة تنزل من حرقه قلبى الحزين

(adsbygoogle = window.adsby || []).push({});

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق