أخبار هامةمصر

“العصار ” يبحث مع سفير ” إسبانيا ” سبل تعزيز التعاون المشترك

كتبت.. زينب عبداللطيف

استقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى رامون جيل كاساريس سفير دوله إسبانيا بالقاهرة والوفد المرافق له لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربى.

حيث ناقش اللقاء اخر مستجدات التعاون بين شركات الإنتاج الحربى والشركات الإسبانية في مجالات التصنيع المختلفة ، وكذلك تم بحث سبل فتح آفاق جديدة للتعاون في مجال تصنيع ( الصوب الزراعية ومحطات تحلية المياه وتصنيع مواسير PVC) ، أيضا تم بحث التعاون في مجالات التصنيع المشترك لمعدات الميكنة الزراعية ذاتية الحركة، وخلال اللقاء تم التأكيد علي استراتيجية العمل بالوزارة والإمكانيات التكنولوجية والفنية لشركات ووحدات الإنتاج الحربي وترحيب الوزارة بالتعاون مع مختلف الشركات العالمية العاملة في مجالات التصنيع المختلفة من أجل نقل وتوطين التكنولوجيات الحديثة داخل شركات ووحدات الانتاج الحربي.

من جانبه اشاد رامون جيل كاساريس سفير دوله إسبانيا بالقاهرة بجهود الدولة المصرية بتوفير المناخ الداعم للاستثمار وجذب المزيد من استثمارات الشركات العالمية وزيادة أنشطتها في مصر وذلك من خلال إصدار قانون الاستثمار الجديد ولائحته التنفيذية وقوانين التجارة والصناعة التي تسهل من إجراءات إصدار التراخيص الصناعية، كما أثنى السفير الإسباني بالقاهرة على خبرة وإمكانيات شركات الإنتاج الحربى المصرية وأكد على بحث التعاون بين شركة” tubacex ” الإسبانية وشركة ” Tube 2000 ” الروسية لتصنيع نظم الانابيب لمحطه الضبعة النووية ، كما أشاد سيادته بالاستقرار الذي تشهده مصر حالياً نتيجة للجهود التي تبذلها الدولة لمكافحة الإرهاب وتحسين الحالة الأمنية، مؤكداً على أن مصر من الأسواق التي ترغب الشركات الإسبانية الاستثمار فيها وأن العلاقات بين الجانبين شهدت تطوراً إيجابياً ورغبة في إقامة شراكات صناعية خاصةً في مجاليّ الطاقة المتجددة والاستشارات الهندسية، وأعرب عن تطلعه لتعزيز التعاون وتبادل الخبرات وتكنولوجيا التصنيع بين شركات الإنتاج الحربي والشركات الإسبانية.

في نهاية اللقاء تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة من الجانبين لمراجعة الإمكانيات المتوفرة بالشركات الإسبانية وتحديد مجالات تعاون مشتركة مع شركات الإنتاج الحربى والتي بناء عليها يتم قيام وفود من الجانبين بزيارة المنشآت التابعة بغرض تطوير مصانع الإنتاج الحربى وتطوير المنتجات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.