مقالات

“الممر..قصة شعب”..حين تتكامل عناصر الإبداع تتحقق السعادة..بقلم : د. نهلة جمال

في لحظة الحزن واليأس تأتي النغمات الراقية التي لا تخطئ عنوانها لقلبك متوجه بكلمات تمزج بين نعومة الأمل وشجن الحياة، تفتح أبواب الحماس بلطف وتمهد لتغيير جذري في التفكير والجهد ..توظيف رائع لمقاطع الاغنية بالفيلم فلم تمنحك فرصة التذوق بل تتغلل بك، تمنحك قوة وفرحة، وخاصة أن الصوت الماسي المغرد بنعومة وعذوبة هو أحد ابطال الفيلم فحركته  امامك كجندي تصاحب صدي الاغنية طوال العرض فلا تملك إلا أن تردد معه … *لسه جاي من وسط ليل العتمة ضي، يفرد جناح النور ويوهب لك حياة*، ورغم عدم تكرارها في تتر البداية أو النهاية إلا أنها تظل علامة مميزة لفترة من التاريخ حملت من الرومانسية والمعاناة الكثير والكثير .

واعجاب المشاهدين بالاغنية كعمل فني منفصل او متعلق بالفيلم هو ما يؤكد أن صحة المواطن الفنية مازالت بخير ،، لم تستطع جحافل التلوث القضاء عليها ويهز عرش ملوك الوقاحات الغنائية ، الأمر الذي يدعونا جميعا لبث هذا الرقي عبر العقول والقلوب فتتفتح الاحلام برقي وتعود للمجتمع سعادة الرقي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى