أخبار هامةالعرب

الناشط الحقوقى ايمن نصرى يتعرض لحملة انتقامية اخوانية تستهدف ‏تخويفه فى جنيف ‏

يتعرض الناشط الحقوقى ايمن نصرى رئيس المنتدى العربى الاوروبى ‏للحوار وحقوق الانسان بجنيف لحملة تخويف منهجية من قبل افراد على علاقة ‏بالتنظيم الدولى للأخوان بسبب مواقفه وارائه الناقدة لنشاط الجماعة ‏المتهمة بالارهاب فى مصر والسعودية والامارات وروسيا .‏

وذكر مقربون من نصرى ان التنظيم الدولى لجماعة الاخوان قاموا ‏بتحريك دعوتين قضائيتين ضد نصرى امام القضاء السويسرى ، الأولي ‏من محمد زارع رئيس المنظمة العربية للإصلاح الجنائي واتهمه فيها بتعمد ‏تشويه صورته أمام الرأي العام المصري من خلال تناول الاعلام لمداخلته ‏في الفاعلية الجانبية على هامش الدورة 40 للمجلس الدولي حقوق الأنسان ‏في مارس الماضي والتى فند فيها نصرى الاكاذيب التى رددها زارع ‏والمشاركين فى ندوته عن اوضاع حقوق الانسان فى مصر ، وادعى ‏زارع ان نصرى اتهمه بممارسة الارهاب وهو امر غير حقيقى . ‏

الدعوة الثانية من منظمة غير حكومية مقرها فى جنيف تعرف بأسم جمعية ‏العدالة لمصر وتقدم بالدعوة شخص يدعي صلاح الدوبي وهو مسئول ‏المنظمة بجنيف واتهم نصرى بتشويه سمعة المنظمة التي ‏نظمت وقفة احتجاجية أمام مقر الأمم المتحدة في شهر مارس تحت اسم ‏المجلس الثورى المصرى وهو كيان اخوانى تم اطلاقة فى اسطنبول ‏لمهاجمة الدولة المصرية والإدارة السياسية بعد ثورة 30 يونيو .‏

وكان نصرى قد قام بتصوير فيديو شكك فيه فى مصداقية التظاهرة التى ‏ضمت اشخاصا غير مصريين معتبرها لا تستند إلي معايير وأسس حقوقية ‏سليمة وهو ما يعتبر تسيس واضح لملف حقوق الإنسان .‏

واضاف مقربون ان نصرى خضع للتحقيق مع محامى سويسرى للرد على ‏هذه الاتهامات وكشف الحقائق لجهات التحقيق السويسرية .‏

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق