فن وثقافة

   د .إلهام الدسوقي تكتب : “همسات القمر”  

تخافتت أصوات البشر، استقرت العصافير على أغصانها ، اختفي الصخب ، أغلقت الشبابيك علي حكاياتها ، اطفأت السيارات أضواءها، اسدل الليل ستائره ، حل الظلام ، لمعت النجوم بوهجها ، سطع القمر بضوئه الساطع ، ناظرا إلي الأرض بجانبه المضي، مشيح بوجهه المظلم بعيدا ، اتجهت الأنظار إلي السماء، ترجو العفو الإلهي..

 ينمو القمر كما ينمو البشر من لاشئ حتي يصير بدرا كاملا ثم ينكمش ضوئه حتي يتلاشي، مذكرني بالحكمة الإلهية في الخلق، حكمة خلق الأشياء من عدم حتي تتعاظم فيستردها ويبعثها للعدم من جديد، الحكمة الإلهية في خلق الإنسان من نطفة ثم علقة فإنسان كامل حتى يعود به إلي العدم، الحكمة التي خلق بها الكون من كتلة صغيرة منفجرة تستمر في التمدد مشكلة الكون الذي نسكنه ثم يكون الانكماش الذي يؤدي به إلى العدم.

حكمة الهية في الخلق لا يدركها إلا المتأمل في خلق الله.

إنه القمر في ليالي السماء الصافية، ملهم الشعراء والأدباء وكذلك العلماء.

كم أنت جميل أيها القمر .. فيك كل الحكم .

 

(adsbygoogle = window.adsby || []).push({});

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق