العالم

كوريا الجنوبية تطرد اثنين من المواطنين الكوريين الشماليين

وكالات

أعلنت كوريا الجنوبية عن طرد اثنين من المواطنين الكوريين الشماليين بعد أن اقتادتهما السلطات العسكرية الجنوبية من مياه بحر اليابان أثناء هروبهما عقب ارتكابهما جرائم قتل في الشمال.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الوحدة في كوريا الجنوبية، لي سانغ مين، اليوم الخميس، أن “الحكومة طردت المواطنين الكوريين الشماليين اللذين عثر عليهما بالقرب من خط الحدود الشمالي في مياه الشرق (بحر اليابان) يوم 2 من الشهر الجاري”.

وقال المتحدث إن التحقيق المشترك أظهر أنهما رجلان في العشرينات من العمر، هربا من الشمال بعد أن قتلا 16 شخصا من طاقم سفينة صيد سمك الحبار في مياه بحر اليابان.

وأضاف أن الحكومة قررت طردهما نتيجة للتشاور بين الوزارات المعنية، نظرا “لأنهما مرتكبي جرائم قتل، ولا يحق لهما الحماية وأنهما سيشكلان تهديدا للمجتمع في حال انضمامهما إليه، ولا يعتبران لاجئين وفق القوانين الدولية”.

وتخطط الحكومة لتسليم السفينة التي كانا على متنها الى الشمال يوم غد.

يشار إلى أن قرار طرد المواطنين الكوريين الشماليين وتسليمهما لبيونغ يانغ عبر قرية بانمونجوم الحدودية التي تفصل الكوريتين، هو الأول من نوعه في تاريخ البلاد.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق