ادب

لوريس فرح تكتب : هي الحياة .. !!

إن دعتك الحياة فلا تقطب لها جبينك..

اترع كأسك واتبعها …

رافقها وكأنها حسناء تعدك بليلة حمراء مخضبة بالشغف..

وامنحها شغفك لتمنحك عذريتها وتصيرا جسدا واحداً..

هي الحياة .. كالأنثى لاتَقبل أنثى سواها بك..

فلا تُقبل عليها إلا وأنت وحيد وأعزل …

اتبعها … اتبعها…

وإن بسطت لك يديها فأقبل وإن أشاحت بنظرها عنك فانتظرها ..

فهي عابثة حد الحمق ..

لا تلبث أن تغرض عنك إلا وتعود متعذرة تحمل كل مقومات التبرير والغفران

إذا ناداك صوتا من فضاء ما…

من وطن ما…

 من عمق ما.. فاصغ .. لربما هذا الصوت صدى صوتها…

 لاتجعل المسافات تعجز وصلك .. ولا تجعل من قلبك مقبرة للبلادة ..

بل أقبل على السعادة بِكُلك.. لتقبل عليك بِكُلها..

(adsbygoogle = window.adsby || []).push({});

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق