أخبار هامةكتاب كل العربمشاهد من الحياه مع (محمد فتحي الشريف)

محمد فتحي الشريف يكتب – (we) فاصل من العك والعشوائية

استيقظت من النوم قبل أسبوع وكعادتي اليومية  أتصفح أهم الأخبار من محرك البحث جوجل وكذلك( واتس آب ) على  الهاتف الخاص بي وأخيرا (الفيس بوك ) ثم أطالع بوابة (كل العرب )وصوت الشعب  لاقف على أخر المستجدات الإخبارية  ،وفي هذا اليوم الذي احكي عنه وجدت خدمة الانترنت التي تعمل على التليفون الأرضي المنزلي  معطلة  وبالبحث علمت أن الخطوط الأرضية بها عطل من السنترال  .

ونظرا لأهمية الانترنت في حياتنا جميعا وعندي بصفة خاصة كوني اعمل في مجال إعلامي يحتاج مني مطالعة الجديد  لذلك استخدم  باقة (انترنت ) على الهاتف ولكنها لا تغني بأي حال من الأحوال عن( الواي فاي )  في هذا اليوم وقبل الذهاب إلى العمل قررت الذهاب شركة  (we)   وسنترال (المنيب ) الذي نتبعه على الرغم من أن منطقة سكني تتبع العمرانية وليس المنيب  وهناك أخذت رقم لمقابلة مسؤول الأعطال وبعد مقابلة المتخصص سجل رقم هاتفي المعطل والمنطقة وقال لي إن شاء الله سيتم الإصلاح خلال أسبوع أو أكثر   طبعا كلام المسؤول عن الأعطال استنفذني  ،فقلت له أسبوع أو أكثر( ليه) ،فقال (علشان العطل  كبير وهنغير الكابينة )فقلت له (والله لو هتغيرو السنترال مش هياخد كل الوقت ده   ) وطلبت مقابلة مدير السنترال ووصفوا لي مكتبه في المكان المجاور الدور الثالث  وهناك سجلت بياناتي في الاستعلامات الخاصة بالمدير حتى أنال شرف المقابلة وكانت الساعة حوالي 10 صباحا  وصعدت إلى الدور الثالث وهناك لم أجد المدير موجود وبعد  بحث  في  حوالي 7 مكاتب مجهزين ولكن من دون موظفين عثرت على موظف قال لي انه نائب المدير والمدير مش موجود وفي النهاية سجلت الشكوى واخذ الرقم الخاص بي وقال: أسبوع , فلما اعترضت على المدة الزمنية  قال لي يومين إن شاء الله .

مر يومين وعدت إلى السنترال مرة أخري ولم أجد المدير وتكرر نفس المشهد وزاد على السابق أني وجدت أصحاب شكاوى كثيرون  تعطلت تليفوناتهم من شهرين و أكثر ,ولم يستجب لهم احد, بصراحة استنفذني الموقف وقررت أن اطرق كل الأبواب حتى اعرف لما كل هذا الإهمال والعشوائية  وتعطيل مصالح الناس وفقدان الزمن وأهمية عند هؤلاء المسئولين الذين يأخذون رواتبهم من الشعب, ولذلك واصلت المشوار واتصلت  برقم الشكاوى (111) الخاص بالشركة وأبلغت عن العطل  بل وسجلت شكوى إدارية متضمنة ما سبق ووعدني المسؤول عبر الهاتف أن يتصل بي بعد( 24 )ساعة ومرت الساعات وانتظرت( 48 )ساعة ولم يستجب أحد منهم , وفي النهاية أعدت المحاولة  مرة أخري وحكيت للمسؤول في هذه المرة أني ادفع مبلغ كبير لشركة(الانتر نت ) شهريا لعلة يتعاطف معي ويشعر بما اشعر به وقلت له منذ أسبوع لم استفيد من الخدمة  ووعدني بحل المشكلة خلال ساعات ومرت الساعات والأيام والليالي ولم يستجب أحد لي حتى كتابة السطور.

وفي النهاية لم أجد سلاح أخر استخدمه ضد مسؤولي شركة (we) وسنترال المنيب سوي أن اطرح  القضية علي السيد وزير الاتصالات والسادة مسؤولي الشركة لعل احدهم يستجيب لي ولكل من تضرر من الشركة خلال الشهرين الماضيين .

ملاحظات عشرة  على التعامل  شركة (we)

  • تجاهل المواطنين( آفة) موظفي الحكومة وسوف تظل هكذا وشركة(we) خير مثال  .

  • التليفون الأرضي لا يستخدم إلا في خدمة (الانترنت ) فقط   ومع هذا اغلب المصريين يتحملون فاتورة مكالمات زائدة يجريها موظفي السنترال على حسابنا .

  • اغلب (بوكسات ) الشركة أسلاكها قديمة وتالفة والصيانة غير موجودة واتحدي أي مسؤول في الشركة  أن يجد بوكس واحد منظم .

  • الألياف الضوئية التي تحدثوا عنها لم تتم بشكل حقيقي والوضع كما هو  .

  • التليفون الأرضي لا يعمل أكثر من عشرين يوما في الشهر الواحد فالخط مسحوب أو مقطوع.

  • تم تجديد الشكل الخارجي للسنترالات وبقيت العقول كما هي ،والخدمة أسوء مما كانت عليه .

  • لو أن هناك وسيلة خلاف التليفون الأرضي لتوصيل خدمة (الانترنت ) لما بقى اشتراك واحد لدي هذه الشركة .

  • سنترال المنيب يستحق جائزة أسوء خدمة وأسوء موظفين في الشركة .

  • العقول التي تعمل في القطاع الحكومي لا تزال متحجرة وتحتاج إلى إعادة تأهيل وتدريب .

  • أخيرا على المسئولين في الشركة مراجعة حقوق العملاء معهم ومراقبة الله وضمائرهم فاغلبهم لا يستحقون مناصبهم.

وفي الختام

ادعوا  الله أن يعيد إلينا حرارة  التليفون الأرضي خلال الشهور المقبلة وأن يدرك هؤلاء الموظفين قيمة الوقت وأهمية العمل … واعلموا أن (حوائج الناس إليكم من نعم الله عليكم فلا تملوا النعم )..وهنيئا لك يا فاعل الخير والمعروف . سلام عليكم

 

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق